صهيب الرومي

صهيب بن سنان بن محسن بن كليب بن مالك بن عبد مناف بن زيد بن عامر بن سعد بن أسلم بن أوس  بن نمر بن وائل بن قاسط  .

امه : سلمى بنت صهيب بن قعيد بن مهيص بن خزام بن مازن بن عمرو بن سلمة بن مالك بن حنظلة بن زيد مناة بن تميم .

هو صهيب النمر و يكنى بـ (ابو يحيى) . و يلقب بالرومي ، لان الروم سبته و هو صغير .

ولد سنة 580 بعد الميلاد ، في قرية النبي سليمان ، باليمامة .

جده (محسن) كان أمير اليمامة .

كان صهيب في الثامنة من عمره عندما سافر مع ابيه على متن سفينة عمه (سلمان النمر ) في بحر الروم .

اغارت عليهم الروم و نهبو السفينه و قتلو طاقمها و سبو (صهيب) و اقتادوه الى روما ، و باعو (صهيب) في سوق العبيد

اشتراة رجل من الروم (فلنتينو) و اصبح عبد في قصره  .

وحين وصل الخبر الى اهلة واخبروهم ان جميع من بالسفينه قتلو و لم يجدو اثر لصهيب بين القتلى ، انشد عمه ابان بيت من الشعر : ”أنشد بالله الغلام النمري .. دج به الروم وأهلي بالنبي” ( يقصد بـ”النبي” قرية النبي سليمان مسقط رأس صهيب ) .

وبقي صهيب في روما 18 عام ، الى ان قصد قوم من التجار العرب روما  ، فهرب معهم و عاد الى الجزيرة العربية .

و في مكه عمل صهيب في تجارة خديجة بنت خويلد . فقالت اروى بنت حرب : ” المال مال عمه ” ، تقصد سلمان زوج خديجه .

شهد بدرا و أحد و الاحزاب و مؤتة المشاهد كلها . و قال رسول الله يوم مؤتة : اليوم يوم صهيب

قال صهيب بعد النصر في معركة مؤتة :  لقد رأيتني يوم مؤتة اندق في يدي خمسة أسياف ، فصبرت في يدي صفيحة يمانية

تزوج صهيب من (مريم بنت ثمامه بن كبير الحنيفي) و انجب منها : (يحيى ، سعد ، صالح ، صيفي ، عباد ، عثمان ، محمد ، حمزة )

مات صهيب سنة 36 بعد الهجرة  .